2014/07/02

أكثر من 800 ألف موظف وأجير في الشركات العمومية في انتظارها:7٪ زيادة في اجورهم

أكثر من 800 ألف موظف وأجير في الشركات العمومية في انتظارها:7٪ زيادة في اجورهم
طالبت الهياكل النقابية الممثلة للوظيفة العمومية والقطاع العام بالاتحاد العام التونسي للشغل بضرورة فتح مفاوضات الزيادة في الأجور فورا ودون تأخير.
تونس ـ الشروق :
وأكد النقابيون ان الوضع المادي المتدهور للموظف التونسي بات معروفا وخطيرا مع ارتفاع الأسعار وعدم قدرة الموظف التونسي على مواجهة تزايد وتنامي المصاريف اليومية.
وأكدت المصادر ان الموظف التونسي مقارنة بمنطقة المغرب العربي فإن أجره الأكثر تدنيا بالنسبة الى الأسعار والنفقات.
وأضافت انه من غير المعقول ان ترتفع الاسعار بشكل خطير جدا في الوقت الذي تبقى فيه أجور الموظفين والعاملين في القطاع العام مجمدة.
سريعة
ويبدو حسب معلومات «الشروق» فإن مفاوضات الوظيفة العمومية والقطاع العام ستتم على مستوى مركزي وستكون على غرار مفاوضات القطاع الخاص سريعة ومختصرة يتم فيها الاتفاق على نسبة الزيادة في الأجر.
وتؤكد مصادرنا ان نسبة الزيادة في أجور الموظفين لا يجب ان تقل عن 7٪ ونفت أن يكون لحجم الزيادة تأثير سلبي على حجم الميزانية.
ويذكر أن كل الحكومات التي تعاقبت بعد انتخابات 23 أكتوبر قد فشلت في السيطرة والتحكم في الأسعار والتصدي للمضاربين.
كما عجزت عن تأمين رقابة جدية للأسواق وإرغام الكثير من التجار الذين استغلوا ضعف الدولة وأجهزتها على احترام القانون والالتزام بالقرارات المتخذة.

                                                                                                             الصباج - 01 جويلية 2014