2012/07/23

بسبب القسط الثاني : الزيــادات فـي أجــور الموظفيـــن تتعطّـــل


بسبب القسط الثاني : الزيــادات فـي أجــور الموظفيـــن تتعطّـــل

السبت 21 جويلية 2012 الساعة 10:23:58 بتوقيت تونس العاصمة

تونس ـ الشروق
هل وصلت مفاوضات الزيادة في الأجور بالنسبة الى الموظفين وأعوان الدولة الى نفق مسدود بسبب الخلاف حول موعد صرف القسط الثاني من الزيادة؟
مصادر مطّلعة أكدت لـ «الشروق» أن التباين ما يزال واضحا بين موقف الاتحاد العام التونسي للشغل الذي يطالب بصرف القسط الثاني من الزيادة في شهر ديسمبر 2012 في حين تتمسك الحكومة بصرف هذا القسط خلال سنة 2013.

لقاء

وكان لقاء قد جمع صباح أمس الاول الامين العام حسين العباسي ووزير الشؤون الاجتماعية الدكتور خليل الزاوية للوصول إلى حل وتقريب وجهات النظر لكن الأمر مازال على حاله وآلاف الموظفين في انتظار الزيادة في الأجور التي يرى الاتحاد العام التونسي للشغل أنها تأخرت أكثر من اللازم.

خلاف

من جهة أخرى لا يزال الخلاف قائما بشأن عدد من القطاعات في الوظيفة العمومية كالصحة والشؤون الاجتماعية وعملة التعليم العالي الذين أمضوا اتفاقات مع وزاراتهم تقضي بتمتيعهم بكامل المنحة الخصوصية وبانعكاس مالي قبل شهر جويلية وهو ما يبدو أن الحكومة ترفضه بالرغم من وجود اتفاقات أمضاها وزراء في الحكومة الحالية.

هيئة ادارية

ومن غير المستبعد أن تدعو قيادة الاتحاد العام التونسي للشغل الى عقد هيئة ادارية وطنية خلال الايام القريبة القادمة تتولى النظر في الأمر واتخاذ القرار المناسب بعد تقديم كل المعطيات والتفاصيل والمواقف ويرفض الاتحاد العام التونسي للشغل صرف القسط الثاني من الزيادة للموظفين في سنة 2013 باعتبارها ستشهد فتح مفاوضات اجتماعية جديدة وأيضا انتخاب حكومة جديدة.

وينتظر الموظفون والاجراء صرف الزيادات قبل حلول عيد الفطر لمجابهة المصاريف الكثيرة والتغلب على تدهور المقدرة الشرائية التي عانى منها الاجراء طيلة الاشهر الماضية