2012/10/08

آخر لحظة بلقاسم العياري.. الاتحاد يتبنى بالكامل مطالب أبناء الدار ويتعهد بمشاركتهم اضراب الجوع إن لزم الامر

120

آخر لحظة

بلقاسم العياري.. الاتحاد يتبنى بالكامل مطالب أبناء الدار ويتعهد بمشاركتهم اضراب الجوع إن لزم الامر


 اثر جلسة الحوار التي جمعت أعضاء من المكتب التنفيذي للاتحاد العام  التونسي للشغل  وهم السيد بلقاسم العياري وسامي الطاهري وسمير الشفي ونبيل جمور مع  أبناء "دار الصباح" المضربين عن الطعام وهم: علي الزايدي ونزار مقني ونزار الدريدي وحمدي مزهودي ومنية العرفاوي وحنان قيراط وصباح الشابي وخولة السليتي
والتي استمرت حتى ساعة متأخرة من مساء أمس في اللحظات التي كانت فيها الاستعدادات جارية لطبع الصحيفة عبر السيد بلقاسم العياري عن تقديره لنضالات أبناء الدار الذين تمسكوا بمطالبهم المشروعة بما في ذلك الاعتصام وإضراب الجوع وأكد انه تلبية لنداء اتحاد الشغل تقرر تعليق إضراب الجوع مؤكدا على أهمية  مواصلة النضال وتفعيل الحوار والتفاوض من اجل تحقيق المطالب الواردة في  اللائحة المهنية الصادرة بتاريخ 29 أوت 2012.
"ان عادوا عدنا..."
وأشار العياري  إلى انه تم تعليق إضراب الجوع في انتظار موعد التفاوض مع الحكومة بعد غد الثلاثاء.
وأكد انه في صورة عدم تحقيق هذه المطالب فان الاتحاد سيعمم مبدأ الإضراب في عديد القطاعات الأخرى دون تحديدها مشيرا الى أن معركة "الصباح" تبقى معركة الكلمة الحرة والكرامة والحرية.
كما تعهد بأن السيد سامي الطاهري عضو المكتب التنفيذي نفسه  سيكون الى جانب أبناء الصباح وسيدخل معهم في إضراب جوع متى لزم الامر مساندة لنضالاتهم المشروعة  ومشددا على عدم التفريط  في أي من المطالب المشروعة لابناء الدار، وختم بالقول "ان عادوا.. عدنا..."
واعتبر سامي الطاهري الناطق الرسمي للاتحاد العام التونسي للشغل انه لن يقبل أن يقع التسويف والمماطلة أكثر بالنسبة لهذه القضية التي طالت والتي تدل على أن هنالك نوعا من التنكيل بالأعوان وهو ذات الاسلوب الذي كان يستعمل خلال عقود الاستبداد.
وصرح انه في صورة تواصل مثل هذه الممارسات فان ذلك سيدفع الى تحركات في مستويات أعلى من ذلك.
 منال