2012/07/27


25/07/2012


الموظفون : الأسبوع القادم امضاء اتفاق زيادة الـ 70 دينارا


لا يُستبعد حسب مصادر مطّلعة امضاء اتفاق الزيادة في أجور الموظفين وكل أعوان الوظيفة العمومية خلال الاسبوع القادم.
وقالت المصادر ان مشاورات واتصالات تمت بين المركزية النقابية والحكومة قصد تقريب وجهات النظر والحد من الخلاف القائم بخصوص موعد صرف القسط الثاني في الزيادة. وحسب المصادر نفسها فإن الحكومة والاتحاد سيتفقان على تقريب موعد صرف القسط الثاني من الزيادة بعد أن تم الاتفاق على صرف القسط الاول بداية من شهر جويلية الجاري.
وترغب كل الاطراف الحكومة والاتحاد في ضرورة الوصول الى اتفاق في أقرب وقت بخصوص الزيادة في الأجور حيث سبق للقيادة النقابية التصريح بأن المفاوضات في الوظيفة العمومية قد طالت أكثر من اللازم.
منحة
وكانت كل من الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل قد اتفقا على تعميم المنحة الخصوصية التي أسندت زمن حكومة الباجي قائد السبسي على كل الموظفين وكل الاسلاك وقدرها 70 دينارا تصرف على قسطين.
وتمسك الاتحاد العام التونسي للشغل بصرف القسطين قبل حلول سنة 2013 التي ستشهد انطلاق جولة جديدة من المفاوضات الاجتماعية.
لكن الحكومة تمسكت بتأخير موعد صرف القسط الثاني نظرا للظروف الاقتصادية والمالية الصعبة. بعد أشهر طويلة من الانتظار وبعد أشهر من غلاء الاسعار وارتفاعها سيتحصل أكثر من 500 ألف موظف على القسط الاول من الزيادة والذي يبلغ 35 دينارا خاضعا للاداء والخصم لعل ذلك يساعده على التقليص من تدهور مقدرته الشرائية.
* جريدة الشروق: يوم 25 جويلية