2012/10/11

حتى لا ننسى 3



حتى لا ننسى 3

إن دور كل واحد منا - كل من موقعه - تنوير الرأي العام وعامة أفراد الشعب وإيصاله رسالة مفادها أن المنافسة بين الأحزاب وكل من يريد خدمة هذا الشعب تكون حول برامج إجتماعية وإقتصادية تعود بالخير عليه وعلى الأجيال القادمة وأما المسائل الاخرى مثل الإسلام والحداثة والشريعة والمجتمع وغيرها من المسائل الفكرية والعقائدية فتبقى للتناظر بين التيارات الفكرية المختلفة مع توحد المعارضة وعدم وقوعها في فخ الحروب الجانبية وتقسيم المجتمع إلى مسلمين وعلمانيين مع الترويج في المساجد والمواقع اللأكترونية بأن العلمانية هي نقيض الإسلام وبالتالي فهي كفر وأن لا تهتم في الوقت الحاضر إلا بمعالجة الوضع الراهن ودراسته بجدية وتقديم البدائل المبنية على أسس علمية للخروج من المازق الحالي والوقوف صفا واحدا ضد رجوع الدكتاتورية سواء كانت يمينية أو يسارية والسعي بكل ثقة وإيمان لبناء مجتمع ديمقراطي دون إقصاء أو تهميش.